اليوم 10/02/2019 الساعة 5:40 AM

قتل مواطنته ليسرق أموالها الزهيدة

7:58 م 10 فبراير 2019 | أمن


عُثر على السورية فاطمة السوّاس (مواليد العام ۱۹۸۹) جثّة هامدة، في منزلها الكائن في محلّة الأشرفية / شارع المطران مسرّه، بعد إصابتها بعدّة طعنات سكين في أنحاء عديدة من جسدها. وبنتيجة كشف الطبيب الشرعي على الجثّة، تبيّن أنّ الوفاة ناتجة عن نزيف حاد في الشرايين والقفص الصدري، بعد الاصابة بأكثر من 12 طعنة سكين.
ومن خلال كشف “شعبة المعلومات” في قوى الأمن الداخلي على مسرح الجريمة واستماع إفادات شهود، توصّلت إلى الفاعل وهو السوري أ. ج. (مواليد العام ۱۹۹۹) وأوقفته في محلّة سنّ الفيل حيث كان يختبئ في غرفة عثر فيها على السكين المستخدمة في تنفيذ الجريمة، وثلاث سكاكين من النوع ذاته، ومبلغ 772 ألف ليرة لبنانية، و 1254000 ليرة سورية، أيّ المبلغ المسروق من منزل المغدورة ومفتاح منزلها، وسترة سوداء كان يرتديها ساعة تنفيذ الجريمة.
وبالتحقيق معه، اعترف بقتله المغدورة في 4 شباط 2019، وسرقة أموالها وارتداء بنطال عائد للضحيّة بعد تلطّخ بنطاله بالدم، وتحطيم الهواتف الخليوية العائدة للمغدورة ورميها في منطقة الكحّالة، والتخلّص من الرقم الخلوي الخاص به وشراء خط جديد، ليتوارى بعدها عن الأنظار.
“محكمة” – الأحد في 2019/2/10

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

رفعاً للمسؤولية فإنّ أيّ تعليق يمثّل رأي صاحبه وكاتبه ولا يعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع والمجلة.