عثمان في حفل ترميم مبنيين في عرمون بالتعاون مع طربيه: لا يجوز القول إنّ القضاء فاسد

0

برعاية المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان ورئيس مجلس إدارة / مدير عام مجموعة الاعتماد اللبناني الدكتور جوزيف طربيه، أقامت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي بالتعاون مع بنك الاعتماد اللبناني قبل ظهر اليوم حفل تدشين ترميم مبنيين في معهد عرمون لأمانة سرّ الفرق الرياضية في قوى الأمن.
حضر الاحتفال قائد معهد قوى الامن الداخلي العميد أحمد الحجار، ورئيس وحدة الإدارة المركزية العميد سعيد فواز، ورئيس هيئة الأركان العميد نعيم الشماس، وعضو لجنة الإدارة في مجموعة الاعتماد الوزير السابق البروفسور آلان حكيم، ومدير عام معاون السيد جورج جرجس، وعدد من المدراء في بنك الاعتماد المصرفي وعدد من كبار الضباط.
وألقى اللواء عثمان كلمة قال فيها إنّه "عندما يكون الأمن مستقراً ينمو الإقتصاد ويزدهر، وعندما يكون الإقتصاد مزدهراً يكون الأمن مستتباً وبنسبة أكبر"، شاكراً طربيه "على مبادرتكم الكريمة في مساعدة قوى الأمن الداخلي في ظلّ الظروف المالية الضيّقة التي تمرّ بها مالية الدولة، ومساهمتكم هذه تدلّ وبوضوح عن مدى اهتمامكم وفهمكم لضرورة تعزيز الأمن."
وأكّد عثمان: "نحن وضعنا في أولياتنا استئصال الفساد والمفسدين عبر كشفهم وإحالتهم الى القضاء العادل والنزيه، والجميع يعرف أن مؤسستنا كانت أول من بدأ بمحاربة الفساد كي لا يقول لنا احداً يوماً ما " بيتكم من قزاز". وسنتعاون مع الجميع في محاربة هذه الآفة. وعلينا ان نكون مقتنعين إقتناعاً تاماً أنه لدينا فساد قبل البدء بمحاربته على كامل الأراضي اللبنانية. فكل التحقيقات التي نجريها تندرج في الإطار القانوني الجدي الدقيق، أي ما نقوم به ليس هو من تلقاء أنفسنا إنما بإشراف السلطة القضائية. والقضاء ليس كما يقال بأنّه فاسد، فلا يجوز القول إنّ القضاء فاسد والدولة فاسدة والمؤسسات فاسدة، إنّما هناك أشخاص فاسدون داخل هذه المؤسّسات."
وأضاف عثمان: علينا احترام القانون بتفاصيله لأنّه يعطي كل صاحب حقه، ونحن لسنا بوارد القيام ببطولات وهمية، إنما نمارس دورنا بحسب النص القانوني المعطى لنا ولا نتجاوزه. أما محاسبة القضاة فهو أمر يعود الى المرجع المختص وهي هيئة التفتيش القضائي، ونحن لن نقوم بهذا الدور لأنه يعتبر خروجاً عن المؤسسات."
وتابع:" أقول هذا الكلام امامكم كي يعرف الجميع حدودنا؛ أين وكيف هي طريقنا للوصول الى دولة آمنة تُرجع الحقوق لأصحابها."
وقال الدكتور جوزيف طربيه "إنّ ما نقوم به اليوم يندرج ضمن واجبنا وواجب القطاع المصرفي برعاية ودعم وانهاض كل قوى المجتمع الحية، وفي مقدّمها القوى الامنية التي تؤمن الاستقرار والامن لكل المقيمين على ارض لبنان؛ لا بل ان الدور الذي تقومون به وزملاؤكم في القوى العسكرية والامنية الاخرى يتجاوز ارض لبنان ليندرج في حماية امن المنطقة والعالم".
وأضاف:"لقد نجحتم بأن يكون للبنان دور وتأثير على هذا الصعيد يتجاوز حجمه، وهذا الدور يتوافق وطموحات الانسان اللبناني بأن يكون مؤثراً ومتميزاً. لقد أصبحت انجازاتكم في موضوع الامن الاستباقي والامن الوقائي وسرعة كشف الجرائم واعتقال المجرمين معروفة من القاصي والداني وموضع تقدير الشعب اللبناني وكذلك موضع احترام المرجعيات الدولية.
وقال العميد أحمد الحجار "إنّ تأهيل هذين المبنيين سيسمح لنا باستضافة المنافسات الرياضية المختلفة".
بعد ذلك أزاح اللواء عثمان والدكتور طربيه الستارة عن اللوحة التذكارية وسلّم عثمان إلى طربيه ميدالية قوى الأمن الداخلي عربون شكر ومحبة، وجال الحاضرون على المبنيين واطلعوا على أقسامهما فأبدوا إعجابهم بها. وفي الختام توجه الجميع الى المقصف حيث أقيم حفل كوكتيل للمناسبة."
"محكمة" – الجمعة في 2019/4/5

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!