خاص "محكمة": قرار بصرف قاض من الخدمة/علي الموسوي

0

كتب علي الموسوي:
أصدرت الهيئة القضائية العليا للتأديب قرارها النهائي بحقّ قاض وقضى بصرفه من الخدمة بعدما كان المجلس التأديبي للقضاة قد أصدر قراراً مماثلاً في الصيف الفائت، وبذلك تكون الهيئة القضائية العليا قد صادقت على قرار المجلس التأديبي الموقّع من رئيسها القاضي ميشال طرزي والعضوين القاضيين أيمن عويدات وغادة أبو كروم.
وقد حمل القرار النهائي توقيع رئيس الهيئة القضائية العليا للتأديب القاضي سهيل عبود والأعضاء القضاة: سهير الحركة وروكز رزق وماهر شعيتو واليان صابر.
وهذا القاضي هو أحد القضاة الخمسة الذين أحالتهم هيئة التفتيش القضائي على المجلس التأديبي وأصدر وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال ألبرت سرحان قراراً بوقفهم عن العمل سنداً للمادة 90 من قانون القضاء العدلي.
ومع أنّ القانون يجيز نشر اسم القاضي عند صرفه أو عزله، إلاّ أنّ "محكمة" تستنكف عن نشر الاسم.
وعقوبة الصرف من الخدمة تأتي في الدرجة السادسة في سلّم العقوبات التأديبية التي يمكن الحكم بها بعد: التنبيه، واللوم، وتأخير الترقية لمدّة لا تجاوز السنتين، وإنزال الدرجة، والتوقيف عن العمل بدون راتب لمدّة لا تجاوز السنة.
وتلي عقوبة الصرف عقوبة العزل مع الحرمان من تعويض الصرف أو معاش التقاعد.
ومن المعروف أنّه لا يجوز فصل القاضي بغير الطريق التأديبي.
"محكمة" – الإثنين في 2019/11/25
*حفاظاً على حقوق الملكية الفكرية، يمنع منعاً باتاً نسخ أكثر من 20% من مضمون الخبر، مع وجوب ذكر إسم موقع "محكمة" الإلكتروني، وإرفاقه بالرابط التشعّبي للخبر(Hyperlink)، وذلك تحت طائلة الملاحقة القانونية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!