إخبار ضدّ مي خريش بسبب كتاب "أيّام محمّد الأخيرة"!

0

قدّم المواطن أحمد المصري إخباراً للنيابة العامة التمييزية ضدّ نائب رئيس التيّار الوطني الحرّ للشؤون السياسية المحامية مي خريش بجرم "إثارة الفتنة والإستهزاء بالمقدّسات"، على خلفية دعوتها على صفحتها على "تويتر" إلى قراءة كتاب "أيّام محمّد الأخيرة"( "les derniers jours de Muhammed") للمؤلّفة التونسية الأصل هالة وردي، وفيه إساءات للدين الإسلامي والرسول محمّد(ص) والخلفاء الراشدين والصحابة.
وطلب مقدّم الإخبار توقيف خريش والتحقيق معها.
وأصدرت دار الفتوى بياناً أبدت فيه "أسفها وشجبها للدعوة التي وجّهتها إحدى السيّدات التابعة لتيّار سياسي في لبنان لقراءة كتاب فيه إساءة لخاتم الأنبياء والمرسلين محمّد صلى الله عليه وسلّم"، مستغربة هذا "الترويج الناتج عن خلفيات فكرية خطيرة على السلم الأهلي والعيش المشترك".
وطالبت دار الفتوى "الجهات المختصة في الدولة بوضع حدّ لمثل هذه الأمور التي فيها التجديف والمخالفة للأصول التي يرعاها الدستور اللبناني، ولسدّ باب الذرائع من حصول فتنة بين اللبنانيين". وأكّدت "أنّ التعرّض للأنبياء ورسالاتهم أمر مرفوض ومدان ومعيب في الإسلام، كما يدينه العقل السليم والفطرة الإنسانية السليمة، فالاعتذار واجب وأداً لأيّ فتنة قد تنتج عن هذا الحدث".
"محكمة" – الخميس في 2020/3/26

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!