غانم يتغيّب عن حضور جلسة الاستجواب والقاضي منصور يرفض الدفوع الشكلية

0

"محكمة" – قصر عدل بعبدا:

لم يحضر الإعلامي مارسيل غانم جلسة التحقيق أمام قاضي التحقيق الأوّل في جبل لبنان نقولا منصور لاستجوابه في دعوى الحقّ العام عليه بجرم تسهيل ذمّ رئيس الجمهورية ضمن برنامجه الأسبوعي"كلام الناس"، وعرقلة التحقيق من خلال رفض الخضوع لتحقيق أولي لدى الضابطة العدلية.
وقد حضر الوكيل القانوني النائب بطرس حرب إلى مكتب القاضي منصور حاملاً مذكّرة دفوع شكلية لتقديمها من دون أن يرافقه غانم، لكنّ القاضي منصور رفض استلام هذه المذكّرة، معتبراً أنّه كان يفترض بغانم أن يحضر بعدما كان قد تغيّب عن جلسة التحقيق السابقة حيث كان يتوجّب على وكيله حرب آنذاك أن يقدّم الدفوع الشكلية!. وحدّد منصور 4 كانون الثاني 2018 موعداً لاستجواب غانم.
وردّ حرب على قرار القاضي منصور بتصريح أدلى به خارج قصر عدل بعبدا أمام الصحفيين حيث قال: للمرّة الأولى في حياتي القضائية، أكتشف أنّ قاضي التحقيق اتخذ قراراً بمثول المدعى عليه أمامه عند تقديم الدفوع الشكلية، وهذا أمر يناقض كلّ الأصول ويناقض القانون الجزائي. ويبدو أنّ هناك قراراً مفروضاً يتمّ التصرّف على أساسه في إيجاد مشكلة مع مارسيل غانم لتأديب كلّ الناس"!.
وأضاف حرب أنّ غانم رفض الحضور إلى المخفر، لأنّ "القانون يمنع الإستماع للصحافيين في المخافر، ويستمع إليهم امام قاضي التحقيق الأول".
"محكمة" – الإثنين في 2017/12/18

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!