اليوم 20/12/2017 الساعة 2:35 AM

تضييق في عدلية بيروت

6:17 ص 20 ديسمبر 2017 | خبايا وحكايا


تسبّبت زيادة عدد قضاة التحقيق في بيروت في مرسوم التشكيلات القضائية الأخير، ببناء أربع غرف في الرواق المؤدّي إلى مكاتب القضاة ومساعديهم بغية استخدامها “أقلاماً” للمساعدين، ممّا أدّى إلى تضييق المساحة على حساب حصّة المحامين والمتقاضين الذين كانوا يستغلّون وجود بعض المقاعد للجلوس عليها بانتظار مواعيد جلساتهم.
وهذا ما دفع المحامين المستائين أساساً من الإنتظار الطويل في بعض الأحيان، إلى التساؤل ألم يكن من الأفضل عدم زيادة عدد القضاة الذي لا تحتاجه محافظة صغيرة مثل بيروت، أو إضافة طابق في الجناح المخصّص للنيابات وقضاة التحقيق أسوة بما حصل على امتداد مساحة العدلية؟.
“محكمة” – الأربعاء في 2017/12/20

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*

رفعاً للمسؤولية فإنّ أيّ تعليق يمثّل رأي صاحبه وكاتبه ولا يعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع والمجلة.