أمن الدولة يوقف الممثّل زياد عيتاني لتعامله مع العدوّ الإسرائيلي

0 69

حسمت المديرية العامة لأمن الدولة الجدل الذي جرى حول توقيف الممثّل والمخرج والكاتب المسرحي زياد أحمد عيتاني، فأكّدت بأنّ التوقيف تمّ بسبب تعامله مع العدوّ الإسرائيلي.
وقال قسم الإعلام والتوجيه والعلاقات العامة في المديرية في بيان أصدره لهذه الغاية إنّه "بتاريخ2017/11/23، تمكّنت المديرية العامة لأمن الدولة، من إنجاز عملية نوعية إستباقية في مجال التجسّس المضاد، وأوقفت اللبناني المدعو زياد أحمد عيتاني، وهو ممثّل ومخرج وكاتب مسرحي، من مواليد بيروت عام 1975، بجرم التخابر والتواصل والتعامل مع العدوّ الإسرائيلي وقامت وحدة متخصّصة من أمن الدولة، بعد الرصد والمتابعة والاستقصاءات على مدار شهور داخل الأراضي اللبنانية وخارجها، وبتوجيهات وأوامر مباشرة من المدير العام اللواء طوني صليبا، بتثبيت الجرم فعلياً على المشتبه به زياد عيتاني.
وفي التحقيق معه، وبمواجهته بالأدلّة والبراهين، إعترف بما نسب إليه، وأقرّ بالمهام التي كلّف بتنفيذها في لبنان، ونذكر بعضاً منها:
1- رصد مجموعة من الشخصيات السياسية رفيعة المستوى، وتوطيد العلاقات مع معاونيهم المقرّبين، بغية الاستحصال منهم على أكبر كمّ من التفاصيل المتعلّقة بحياتهم ووظائفهم والتركيز على تحرّكاتهم.
2- تزويدهم بمعلومات موسّعة عن شخصيتين سياسيتين بارزتين، سيتمّ الكشف عن هوّيتهما في بياناتنا اللاحقة.
3- العمل على تأسيس نواة لبنانية تمهّد لتمرير مبدأ التطبيع مع إسرائيل، والترويج للفكر الصهيوني بين المثقّفين.
4- تزويدهم بتقارير حول ردود أفعال الشارع اللبناني بجميع أطيافه بعد التطوّرات السياسية التي طرأت خلال الأسبوعين الفائتين على الساحة اللبنانية.
وتتابع المديرية العامة لأمن الدولة ملفّ الموقوف بإشراف القضاء المختص، وسوف يتمّ الكشف للرأي العام اللبناني مزيداً من التفاصيل في حينه".
"محكمة" – الجمعة في 2017/11/24

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!