أمير داعشي مقتول يظهر ويسلّم نفسه

0 32

كتب علي الموسوي:

خلافاً لكلّ ما نشر سابقاً وتداولته وسائل الإعلام اللبنانية المرئية والمسموعة والمكتوبة والإلكترونية عن أنّ الأمير الشرعي في تنظيم "داعش" في القلمون الغربي ومسؤول قاطع الزمراني أحمد وحيد العبد قتل بانفجار عبوة ناسفة في جرود بلدة عرسال وذلك في 7 شباط 2017، فقد أكّد بيان للإعلام الحربي في المقاومة الإسلامية اليوم السبت أنّ أحمد وحيد العبد إستسلم مع أفراد مجموعته لمجاهدي المقاومة مع أسلحتهم الفردية، ووزّع صوراً له مع عدد من أفراد مجموعته المستسلمة.
واللافت للنظر أنّ أيّاً من وسائل الإعلام لم ينشر آنذاك، صورة للعبد وهو مقتول، بل اقتصر الأمر على صورة له وهو حيّ، وأرفق الخبر لجذب القرّاء بعبارة "بالصورة.. مقتل أمير لداعش في جرود عرسال"!.
وقد بدأ الجيش اللبناني عملية تطهير جرود رأس بعلبك والفاكهة والقاع من "داعش" في عملية عسكرية باسم "فجر الجرود"، فيما يلاقيه من الجانب السوري، المقاومة والجيش السوري وقد أطلق على عمليتهم من ناحيتهم، إسم "وإن عدتم عدنا".
"محكمة" – السبت في 19/08/2017.


*حفاظاً على حقوق الملكية الفكرية، يرجى الإكتفاء بنسخ جزء من الخبر وبما لا يزيد عن 20% من مضمونه، مع ضرورة ذكر إسم موقع "محكمة" الإلكتروني، وإرفاقه بالرابط التشعّبي للخبر(Hyperlink)، وذلك تحت طائلة الملاحقة القانونية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!