أمّ علي واللصوص الثلاثة

0 9

في إطار العمليات النوعية التي قامت بها "شعبة المعلومات" في قوى الأمن الداخلي لكشف هويّة عصابات سرقة السيّارات وتوقيفهم على جميع الأراضي اللبنانية، والتي نتج عنها توقيف عدد كبير من المطلوبين بهذه القضايا، وضبط العديد من السيّارات المسروقة.
ونتيجة المتابعة اليومية التي تقوم بها القطعات المختصة في الشعبة، تبيّن نشاط عصابات جديدة مجهولة الهوية قامت بتنفيذ عدة عمليات سرقة سيارات ضمن محافظة جبل لبنان. وعلى الأثر بوشرت الاجراءات الميدانية والاستعلامية في أماكن حصول عمليات السرقة، ووضعت خطة محكمة ومدروسة من قبل "شعبة المعلومات" بغية احباط عمليات السرقة وتوقيف أفراد تلك العصابات ونصبت كمائن على المسالك التي تستخدمها هذه العصابات لنقل السيارات المسروقة الى البقاع، إلى أنّ رصدت سيّارة نوع "هيونداي توكسون" لون برونزي في محلة ضهر البيدر، كانت قد سرقت من منطقة الدكوانة فعملت على نصب كمين محكم وتوقيف السائق اللبناني ع. ز. (مواليد العام ۱۹۸۲) وضبطت السيّارة المسروقة.
ثمّ اشتبهت القوّة المذكورة بسيّارة نوع "هيونداي i10" لون اسود تتجوّل بطريقة مشبوهة، كما تمّ رصد سيّارة "هيونداي توكسون" لون ابيض بقيادة امرأة تمّ الاشتباه بأنّها مسروقة، حيث عملت القوة على مطاردة السيارتين المذكورتين وضبطهما في منطقتي حلبا ودوار العبدة وتوقيف من على متنهما وهم اللبنانية س. ز. (مواليد العام ١٩٨٤، وملقّبة بـ أمّ علي)، واللبناني ح. ا. (مواليد العام ١٩٩٤)، والسوري و. ا. (مواليد العام ٢٠٠١).
وتبيّن أنّ سيارة الهيونداي توكسون مسروقة بالتاريخ ذاته من منطقة برج حمود.
وبالتحقيق معهم، اعترفوا بتشكيلهم عصابة لسرقة السيارات، وأنّهم نفّذوا ثلاث عمليات سرقة سيارات نوع "هيونداي توكسون" من مناطق: طرابلس، الدكوانة وبرج حمود. وسلّمت السيارات المسروقة الى أصحابها، وأجري المقتضى القانوني بحقّهم، وأودعوا المرجع المختص بناء على إشارة القضاء.
"محكمة" – الأربعاء في 2019/4/24

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!