إجتماع بين مجلس القضاء الأعلى ونقيبي المحامين: لمعالجة أيّ شائبة بالقانون

0 30

عقد مجلس القضاء الأعلى برئاسة القاضي جان فهد وحضور النائب العام التمييزي القاضي سمير حمود وبقية الأعضاء، اجتماعاً مع الرؤساء الأُوَل لمحاكم الإستئناف ونقيبي المحامين في بيروت وطرابلس اندره الشدياق وعبدالله الشامي في مقرّه في قصر عدل بيروت، وجرى التداول في مسائل مرتبطة بحسن سير العدالة، منها الآثار السلبية لتداول بعض الأحداث ذات الصلة على وسائل التواصل الاجتماعي والتعليق عليها، والتي تمّ التصدّي لها وستعالج على حدة ضمن أطرها.
وبحسب بيان صادر عن المكتب الاعلامي لمجلس القضاء، فإنّه "كان هناك توافق تام حول أنّ أداء رسالة خدمة العدالة، سواء من قبل القضاة أو المحامين أو المساعدين القضائيين، يتمّ وفقاً لأعلى معايير الاحترام والتقدير، وأنّ ما قد يظهر من شوائب خلال ممارسة أيّ ممتهن للعمل القضائي أو القانوني يجب أن لا يتجاوز نطاقه وخصوصيته، وأنّه يقتضي معالجة أيّ شائبة وفقاً للقواعد القانونية المرعيّة الاجراء، وإنطلاقاً من التعاون القائم بين النقابتين ومجلس القضاء الأعلى المؤتمن على السلطة القضائية".
وأضاف البيان أنّ المجتمعين أكّدوا "متانة العلاقة بين السلطة القضائية ونقابتيّ المحامين في بيروت وطرابلس، وعلى استمرار السعي للارتقاء بالعدالة اللبنانية."
"محكمة" – الأربعاء في 2018/11/07

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!