إصابة سجناء بـ"كورونا" ووفاة أحدهم

0 15

صدر عـن المديريـة العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي:"في إطار متابعة حالات فيروس كورونا في سجن رومية المركزي، تمّ تشخيص /445/ حالة إيجابية، بعد إجراء /1514/ فحصاً (PCR) للنزلاء لغاية تاريخه. وصلت حالات الشفاء إلى /381/ سجيناً، ولا تزال حالة واحدة في المستشفى قيد المعالجة.
أمّا في سجن زحلة، فجميع النزلاء الذين أصيبوا بفيروس كورونا وعددهم /235/ تماثلوا للشفاء، ولا توجد أيّة حالة تعالج في المستشفى.
وبعد إجراء فحوصات (PCR Tests) لـ:/49/ سجيناً في سجن البترون، تبيّن وجود /20/ حالة إيجابية. و/118/ سجيناً في نظارة قصر عدل بيروت، تبيّن وجود /14/ حالة إيجابية.
كما أنّ هناك حالة واحدة في كلّ من سجن دوما ونظارة قصر عدل النبطية. وتجدر الملاحظة إلى أنّ جميع المصابين حالتهم مستقرّة وقيد المتابعة الصحيّة.
وبتاريخ 10-10-2020، أدخل السجين غ. د.، (مواليد عام 1951) إلى المستشفى للمعالجة. وبعد أن شعر بالتحسّن طلب عدّة مرّات اعتباراً من 15 الجاري العودة إلى السجن على مسؤوليته الشخصية، ولكن إدارة قوى الأمن كانت تقنعه في كلّ مرّة بخطورة قراره، وبالبقاء في المستشفى لحين تحسّن وضعه، نظراً لكبر عمره وإصابته بأمراض في القلب، الضغط، وقصور في التنفّس نتيجة التدخين المزمن. وتدهور وضعه الصحّي صباح 20-10-2020 وأدخل العناية الفائقة، وما لبث أن فارق الحياة.
نُذكِّر بأنّ المديرية العامة لقوى الامن الداخلي تقوم بتسهيل عملية التواصل بين النُزلاء المصابين وذويهم عبر الهواتف المركزّة في السجّون، إضافة إلى ذلك يُمكِنُ لذويهم إرسال رسالة عبر تطبيق messenger على حساب Facebook العائد لهذه المديرية العامة (lebisf) لمتابعة الاطمئنان إلى أوضاع النزلاء الصحيّة، إذا اقتضت الحاجة."
"محكمة" – الخميس في 2020/10/22

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!