إنفجار طريق الجديدة وقع نتيجة إهمال وقلّة احتراز

0 11

"محكمة" – خاص:
في 25 تشرين الثاني 2020، أصدر قاضي التحقيق الأوّل بالإنابة في بيروت شربل بو سمرة قراراً ظنّياً من أربع صفحات في انفجار مادة البنزين داخل خزّان حديدي موضوع في مدخل الطابق السفلي من إحدى البنايات في محلّة الطريق الجديدة حيث قتل ثلاثة أشخاص وتضرّر المبنى والسيّارات وذلك في 9 تشرين الأوّل 2020.
وقد ظنّ بو سمرة بالمدعى عليه عبد الرحمن محمّد سوبرة الذي يملك معظم أقسام المبنى المذكور بجنحة المادة 564 عقوبات التي تتحدّث عن التسبّب بموت أحد عن إهمال وقلّة احتراز وعدم مراعاة القوانين والأنظمة، وأحاله على المحاكمة أمام القاضي المنفرد الجزائي في بيروت.
وبحسب القرار الظنّي، فإنّ المدعى عليه مخزون البنزين تسرّب من الخزّان إلى أرض المستودع والحفرة الصحيّة نتيجة عيب في أنبوب البلاستيك المخصص للقياس، غير أنّه عند محاولة شفط البنزين بواسطة مضخّة كهربائية حصل ماس كهربائي أدّى إلى انقطاع التيّار الكهربائي ووقع الإنفجار فقتل بشير محمّد الموسى وسالم صلاح الدين الجمل وزكي مطيع زكور الذي كانوا في المستودع يحاولون رفع القاطع الكهربائي لإعاد تشغيلة التيّار الكهربائي.
وفي باب القانون وتبيان الحيثيات، ذكر بو سمرة أنّ المدعى عليه أقدم على تخزين مادة البنزين الخطرة في مبنى سكني مخالفاً بذلك الأنظمة والقوانين، ولم يقم بتجهيز المستودع بوسائل التهوئة اللازمة وأجهزة الإطفاء، مهملاً تأمين سلامة المكان، وأهمل معالجة المشكلة بوسائل بدائية كفتح الأبواب ورشّ المياه بدل الاتصال بالمراجع المختصة.
"محكمة" – الجمعة في 2020/11/27

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!