الضاهر يدعم المحامي ميشال عيد في انتخابات المحامين

0 299

خاص –"محكمة"
إستقبل رئيس "منظّمة لبنان للأمم المتحدة" – رئيس الأكاديمية الدبلوماسية للعلاقات الدولية البروفيسور سمير ميشال الضاهر المرشّح لعضوية مجلس النقابة ومركز نقيب المحامين في بيروت الدكتور ميشال إبراهيم عيد في دارته في بعبدا، بحضور منسّقة العلاقات العامة والإعلام الدكتورة مريم بيضون.
وجرى خلال اللقاء الحديث في ما يتعلّق بالدور الوطني لنقابة المحامين. وأكّد عيد أنّ ترشّحه جاء من الحسّ الوطني لضرورة المحافظة على الدور التاريخي الدائم بالقضايا الوطنية، وتطبيق القانون وفقًا لسيادة دولة القانون والمؤسّسات على كافة الأراضي اللبنانية، بالإضافة إلى المطالبة باستقلالية القضاء.
وقال عيد: المهمّ تفعيل دور نقابة المحامين لأنّ المحاماة هدفها الدفاع عن حقوق الناس، وتحقيق العدالة دون فساد إلى جانب سيادة الوطن واستقلاله والحفاظ على المؤسسة".
وأشار عيد إلى أنّ العامل الأهمّ في برنامجه الترشّحي: "أن تكون النقابة مستقلّة، وبمنأى عن كافة التجاذبات السياسية. والأهمّ هو إعلاء شأن النقابة وتطوير أعمالها بكافة الميادين".
وبدوره أعلن البروفيسور سمير الضاهر دعم المرشّح عيد لعضوية مجلس النقابة ومركز نقيب المحامين، كما وقوفه دائمًا إلى جانب النقابة مؤكّداً ترسيخ مبدأ استقلالية القضاء ونقابة المحامين لأنّها الركنٌ الأساسيٌّ في أركان الجمهورية اللبنانية.
وأشار الضاهر خلال اللقاء إلى مراحل التعاون التاريخي بين أكاديمية الدراسات الدبلوماسية والعلاقات الدولية ونقابة المحامين من خلال إقامة الدورات للقضاة والمحامين والحقوقيين والمتدرجين طيلة 30 عامًا والتي كان من شأنها إعلاء شأن المحامي ونقابة المحامين ضمن إطار حقل العلاقات الدولية والدبلوماسية والاستراتجية والقانونية والبروتوكول وآداب السلوك والثقافة العامة.
وأضاف الضاهر: إنّ ثقة الناس في استقلال المحاكم، ونزاهة قضاتها، وفي حيادية وكفاءة إجراءاتها هي التي تدعم النظام القضائي بالدول، فسلطة المحكمة لا تخضع للمال أو القوّة… ترتكز بالمقام الأوّل على استمرارية ثقة الشعب في قانونها الأخلاقي.
"محكمة" – السبت في 2021/11/6

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!