العميد يوسف دمشق يقاضي الأمين و"جنوبية"

0 476

قدّم المحاميان البروفسور علي رحّال وعلي دمشق بوكالتهما عن العميد يوسف دمشق، شكوى أمام النيابة العامة التمييزية إتخذا فيها صفة الادعاء الشخصي ضدّ الصحفي علي الأمين بصفته مديراً ومالكاً لموقع "جنوبية" الإلكتروني، وكلّ من يظهره التحقيق فاعلاً، أو شريكاً، أو محرّضاً، أو متدخّلاً، بجرم نشر أخبار كاذبة، وذلك على خلفية نشره خبراً بعنوان:"بري يصرف حارسه الشهير"أبو خشبة":تنافس أم فساد؟"، وجرى تعميمه على وسائل التواصل الإجتماعي التابعة له.
وجاء في الشكوى التي حصلت "محكمة" على نسخة منها، أنّ العميد يوسف دمشق يتولّى مهام أمن دولة رئيس مجلس النوّاب نبيه بري(…) وأنّ الخبر المشكو منه أورد أنّ دمشق "صار خارج الخدمة والأسباب معلومة مجهولة، المعلوم منها أنّ تضخّماً مالياً هو السبب"، والمجهول هو ما يحكى عن صراع أجنحة أسفر قبل أعوام عن إزاحة حسين نصرالله عن رئاسة المسؤولية التنظيمية لحركة أمل في الشيّاح.. نسب" ذلك إلى دمشق.
ووصفت الشكوى هذا الخبر بـ"الكاذب والملفّق والمفبرك خصوصاً لناحية ما تمّ ذكره عن إقالة المدعي، ولناحية الأخبار المتعلّقة بصراعات داخل حركة أمل، وهذا ما أدّى إلى ردود معاكسة من أشخاص وجهات حركية وبالتالي تعكير السلام العام، ومخالفة نصّ المادة الثالثة من المرسوم الإشتراعي رقم 104/77(قانون المطبوعات).
وخلصت الشكوى إلى طلب "التحقيق مع المدعى عليه وإحالته على المحكمة، وإلزامه بالتعويضات والعطل والضرر الذي يحدّد لاحقاً أمام محكمة الأساس، ونشر الحكم على موقعه الإلكتروني ومواقع التواصل الإجتماعي التي تخصّه، بالإضافة إلى ثلاث صحف محلّية وتدريكه الرسوم والنفقات والأتعاب كافة".
"محكمة" – الثلاثاء في 08/08/2017.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!