القاضي باسم تقي الدين في قسم يمين مفتّشين ومأمورين من الأمن العام: تسلّحوا بالحقّ

0 83

خاص –"محكمة":
أقسم 290 مفتّشاً ومأموراً في المديرية العامة للأمن العام اليمين القانونية صباح اليوم، أمام القاضي المنفرد الجزائي في بيروت باسم تقي الدين في قصر عدل بيروت بحضور عدد من ضبّاط المديرية.
وألقى القاضي تقي الدين كلمة بالمناسبة تضمّنت التالي:
أرحّب بكم وأنتم تقسمون يمين وظيفتكم باعتبارها المدخل الملزم قانوناً لولوج باب الوظيفة المختارين أنتم لأدائها، وإنّني في هذه المناسبة التي تشكّل منعطفاً هاماً في حياتكم، أرى من واجبي أن أعيد على مسامعكم بعض ما ينبغي أن تجعلوه مساراً لكم،
أعلم يقيناً يا إخوتي، أنّ في عقولكم وقلوبكم طاقات كبيرة، لكن عليكم وقبل أن تباشروا وظيفتكم أن تعدّوا لها ما تحتاج إليه من سلاح، فإنّ أمامكم طريقاً ذا مسافة بعيدة، ولا بدّ من حسن التأهّب والاستعداد، فأحيطوا أنفسكم بالجدّ والكدّ وأخلصوا في أعمالكم وحافظوا على راحة ضمائركم، ولا تكونوا بحّاثين عن المنافع الشخصية، وتسلّحوا بالحقّ، فالحقّ وحده السّلاح الذي لا يقوى عليه أيّ سلاح.
إنّ وظيفتكم تقدّم لكم ضمانات عدّة، لكنّها بالمقابل، تلقي عليكم مجموعة من الواجبات والمسؤوليات، فاحفظوا الحقوق واحموا الكرامات، ولا تخرجوا عن الواجبات الوظيفية المؤتمن كلّ منكم على أدائها، وعليكم أن تراعوا بمعرض ممارستكم لمهامكم، الأصول المفروضة قانوناً واحترام رؤسائكم والتقيّد بتوجيهاتهم.
وكونوا دائماً مع العدل ولو كان التصرّف على حساب المصلحة الشخصيّة، فأنتم، في تأدية الواجب الوظيفي، لا مصلحة لكم سوى مصلحة الأمّة، وليس كالعدل شيء يقوم عليه بناء الأمم.
إذهبوا بعون الله ورعايته موفّقين عساه يوفّقنا دوماً إلى أن نعي مفترضات ما أنيط بنا من مهام عامّة، وبأن يأخذ بيدنا لكي نرتقي إلى ما تستدعيه منّا هذه المهام من جهد وحرص وعناية وأمانة.

"محكمة" – الجمعة في 2018/11/30

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!