المحامي أكرم عازوري لـ"محكمة": حكم القاضي جدايل يعيد الثقة بالجيل الجديد من القضاة/علي الموسوي

0 31

علي الموسوي:
رأى المحامي أكرم عازوري أنّ الحكم الصادر عن القاضي ناديا جدايل في قضيّة التظاهر والحرّيات العامة والمنشور حرفياً في "محكمة"، هو فعلاً صادر باسم الشعب اللبناني، وهو أعاد الثقة بالجيل الجديد من القضاة الذين يثبتون كلّ يوم وفي شتّى المناسبات أنّهم مستقلّون.

حكم القاضي ناديا جدايل بقضيّة التظاهر السلمي والحرّيات قلادة جديدة على جدارية العدالة/علي الموسوي


وردّاً على سؤال لـ"محكمة" عن الناحية التقنية لهذا الحكم، قال عازوري:"إنّ تعليل الحكم هو تعليل صائب ومركّز، خصوصاً وأنّ المعاهدات الدولية التي أشار الحكم إليها والتي وقّع لبنان عليها هي ملزمة للقاضي وتسمو مرتبةً على مرتبة القانون الداخلي في حال وجود تعارض، كما أنّ هذا الحكم وإنْ كان محصوراً في قضيّة محدّدة، فإنّه يتضمّن ردّاً ضمنياً ولو أنّه غير مقصود، على ما تناوله وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال العميد المتقاعد محمّد فهمي بالنسبة إلى الفساد في الجسم القضائي اللبناني."
وأضاف عازوري أنّه من الناحية المنطقية البديهية، فإنّ مطالب المتظاهرين في العام 2015 فه لم تكن مطالب سياسية إذ كانوا يتظاهرون لحمل السلطة على رفع النفايات من شوارع العاصمة بيروت حفاظاً على حياة الناس ممّا يدخل الأمر على الأقلّ تحت خانة دفاع الشعب المشروع عن الصحّة العامة، ومن المؤسف أن نترحّم على مطالب عام 2015 والتي كانت تقتصر على رفع النفايات بالمقارنة مع المطالب في أيامنا الرديئة هذه.
وأمل المحامي أكرم عازوري في ختام حديثه إلى "محكمة" ألاّ تعمد النيابة العامة إلى استئناف هذا الحكم، لأنّ النيابة العامة أيضاً تمثّل مصلحة الشعب اللبناني.
"محكمة" – الخميس في 2020/12/3

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!