المحامي حسين أكرم رمضان يكرّم أعضاء مجلس النقابة ومرشّحين: لدولة مدنية خارج القيد الطائفي

0 514

خاص – "محكمة":
كرّم المحامي حسين أكرم رمضان أعضاء مجلس نقابة المحامين في بيروت ومرشّحين لمنصب النقيب والعضوية في الانتخابات المقرّرة في 21 تشرين الثاني 2021، بإقامة "وليمة محبّة" في دارته في بلدة الشهابية الجنوبية.

شارك في حفل العشاء حشد من المحامين تقدّمهم أمين سرّ مجلس النقابة سعد الدين الخطيب، ومفوّض قصر العدل ندى تلحوق، وعضوا المجلس إيلي بازرلي وعماد مرتينوس، ومفوّض قصر العدل السابق المرشّح لمركز نقيب ناضر كسبار، وأعضاء لجنة إدارة صندوق التقاعد في نقابة المحامين سعاد شعيب، فؤاد مطر ويوسف الخطيب، والمرشّحون شوقي شريم، شادي راشد، وفادي المصري، وعلي فوّاز، ورئيس دائرة المحامين في حركة أمل محمّد عطية.

كما حضر الإعلاميان رفيق نصر الله ولارا دبوس، ونائب رئيس بلدية الشهابية الحاج أنور قانصو، وجمع من الأهل والأصدقاء.

وألقيت كلمات لكلّ من صاحب الضيافة المحامي حسين رمضان، والمرشّحين ناضر كسبار وشوقي شريم وعماد مرتينوس، تطرّقت إلى شؤون وشجون مهنة المحاماة ووجوب السعي إلى رفع شأنها بموازاة العمل القضائي.

وأكّد المحامي رمضان في كلمته " أنّنا نحن كجنود للعدالة التي ينطلق مفهومنا لها من أنّها السيف الذي يضمن الحقّ الإجتماعي، ومنطلق هذا الحقّ والعدل ما تقرّه الدساتير والقوانين والأعراف التي أقسمنا جميعًا على أن نتقيّد بها ونعمل من أجل تحقيقها خدمة لهذا المجتمع، لبناء دولة العدالة التي يجب أن تنطلق من مفهوم قيام الدولة المدنية الوطنية خارج القيد الطائفي والمذهبي. فلا خلاص لبنان إلّا بهذا الخيار."
"محكمة" – الثلاثاء في 2021/10/5

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!