المحكمة الخاصة بلبنان ترجئ المحاكمات لعدم توافر الأموال!

0 34

أصدرت غرفة الدرجة الأولى في المحكمة الخاصة بلبنان قرارًا ألغت به بدء المحاكمة في "قضيّة عياش" المتعلّقة باغتيال جورج حاوي ومحاولة اغتيال الوزيرين السابقين مروان حمادة والياس المرّ، والذي كان مقررًا في 16 حزيران 2021 بداعي عدم وجود أموال.
كما علّقت المحكمة أيضًا جميع القرارات المتعلّقة بالمستندات المودعة حاليًا أمامها، وبأيّ مستندات تودع مستقبلًا وذلك حتّى إشعار آخر.
وقد "جاء قرار غرفة الدرجة الأولى عقب إيداع رئيس قلم المحكمة مستندًا في 1 حزيران 2021، أبلغ فيه الغرفة بالوضع المالي الحاد الذي تواجهه المحكمة حاليًا. فنفاد الأموال الوشيك سوف يؤثّر في قدرة المحكمة على تمويل استمرار الإجراءات القضائية وإنجاز ولايتها، ما لم ترد مساهمات إضافية هذا الشهر" بحسب البيان الصادر عن المحكمة.
وكانت "قضيّة عيّاش" قد وضعت قيد نظر غرفة الدرجة الأولى رسميًا في 21 أيّار 2021، بعد إكمال قاضي الإجراءات التمهيدية نقل ملفّ القضيّة إلى غرفة الدرجة الأولى، مختتمًا بذلك المرحلة التمهيدية. ونظرًا إلى تحديد قاضي الإجراءات التمهيدية تاريخ 16 حزيران موعدًا أوليًا لبدء إجراءات المحاكمة، كانت غرفة الدرجة الأولى قد قرّرت عقد جلسة تمهيدية للمحاكمة في 10 حزيران من أجل الإستماع إلى الفريقين والممثّلين القانونيين للمتضرّرين بشأن جملة مسائل تشمل طرائق سير الإجراءات.
وألغت غرفة الدرجة الأولى في قرارها الجلسة المقرّرة في ذلك اليوم أيضًا. وتواصل المحكمة جهودها المكثّفة لجمع الأموال اللازمة من أجل إكمال عملها الهام، وتكرّر نداءها العاجل إلى المجتمع الدولي مناشدةً إيّاه الاستمرار في دعمها ماليًا."
"محكمة" – الخميس في 2021/6/3

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!