الوزير مولوي: سنستكمل التحضيرات لإجراء الإنتخابات النيابية والبلدية والإختيارية في مواعيدها

0 63

أكّد وزير الداخلية والبلديات القاضي بسّام مولوي أنّه مصرّ على استكمال المشاريع التي بوشر بها في الوزارة لدى كلّ الادارات التابعة لها.
كلام مولوي جاء خلال حفل تسلّمه مهامه من سلفه الوزير السابق العميد المتقاعد محمّد فهمي في الوزارة في حضور المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم والمدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان وعدد من القيادات الأمنية وضبّاط وزارة الداخلية والمدراء العامين ورؤساء المصالح وموظّفين.
وذكر مولوي المشاريع وهي:
• العمل على تثبيت الإستقرار الأمني وتعزيز الأمن الإجتماعي بالتعاون والتنسيق بين كافة الأجهزة الأمنية.
• تعزيز العناصر الأمنية والموظّفين المدنيين ماديًا ومعنويًا غبر إيجاد حلول عملية لناحية ظروف الخدمة قدر الإمكان (قرب مركز الخدمة من مكان الإقامة – تخفيف دوام الخدمة – وسائل نقل جماعية – تقديمات عينية…).
• إستيعاب الحراك الشعبي وخلق جوّ من التواصل والتنسيق بين أجهزة الوزارة والحراك تماشيًا مع الاحترام الكلّي لحقّ التعبير مع الحرص على عدم التعدّي على الأملاك العامة والخاصة من خلال تطبيق القوانين.
• مساندة المواطن ومساعدته على تخطّي الأزمات المعيشية واليومية من خلال مواضيع الميكانيك والأحوال الشخصية والعمل على إيجاد حلول مناسبة للتخفيف من أزمة السير وتعزيز السلامة المرورية.
• العمل على مكننة الوزارة تماشيًا مع خطوة الحكومة الإلكترونية وسياسة الشبّاك الواحد.
• مكافحة الفساد وتفعيل مبدأ الثواب والعقاب بالتعاون مع الهيئات الرقابية (ديوان المحاسبة ومجلس الخدمة المدنية والتفتيش المركزي) ومع النيابات العامة المختصة.
• تحسين ظروف السجون لناحية الإكتظاظ والتنسيق مع وزارة العدل للبتّ بقضايا الموقوفين، والعمل على إنشاء سجون جديدة.
• العمل على تحديث القوانين وإصدار المراسيم والقرارات التظيمية اللازمة.
• إستكمال التحضيرات القانونية والادارية واللوجستية لإجراء الانتخابات النيابية والبلدية والاختيارية في مواعيدها القانونية ووفق القانون النافذ وعلى قواعد الشفافية والنزاهة والحداثة لا سيّما لناحية اعتماد البطاقة الممغنطة.
"محكمة" – الثلاثاء في 2021/9/14

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!