تكشّف تفاصيل جديدة في قضية اختفاء علي أخضر

0 138

وجهت رئيسة منظّمة التحالف الدولي لمكافحة الإفلات من العقاب (حقوق) المحامية مي الخنساء كتاباً إلى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون شكرته فيها على دعمه واهتمامه بقضيّة موكّلها المواطن اللبناني علي أحمد أخضر الذي أخفته الإستخبارات في أبيدجان وتتكتّم عليه، وناشدته متابعة الإجراءات القانونية والرسمية حتّى إطلاق سراحه.
وكشفت الخنساء في كتابها إلى عون، معطيات جديدة ظهرت لدى زيارتها ساحل العاج ولقائها عدداً من المسؤولين في وزارتي العدل والداخلية هناك، وقالت:"إنّ أخضر اشترى قطعة أرض في منطقة بعيدة عن العاصمة سعرها بحدود ألفي دولار أميركي، وبدأ بزرعها بأشجار الكاوتشوك المزدهرة هناك، وإنّ تاريخ اختفائه هو نفس تاريخ اليوم الذي اتصل فيه بمالك الأرض طالباً منه الحضور إلى دائرة الكاتب العدل لتسجيل الأرض بصورة رسمية على اسمه، وحضر المالك وكان منزعجاً من عمل المواطن اللبناني، ويبدو أنّه كانت لديه مطامع بأن يقوم أخضر بزراعة الأرض وتهيئتها والتكبّد عليها، وعندما تبدأ بالإنتاج يستعيدها البائع كونها غير مسجّلة باسم أخضر".
وأضافت الخنساء أنّه "بتاريخ 14/11/2013، الساعة الرابعة وسبع عشرة دقيقة بعد الظهر، حضر شخصان من قسم المخابرات في ابيدجان (DST) بواسطة سيّارة من نوع "بيجو" رقمها CH 4022 ، واقتادوا أخضر إلى قسم المخابرات، وبعد فترة وجيزة حضر عدد آخر من رجال المخابرات وقاموا بمصادرة أغراض وجهاز DVD وجهاز كمبيوتر وأمتعة وبعض العملات اللبنانية".
وأشارت المحامية الخنساء إلى أنّها قابلت "النائب العام التمييزي في أبيدجان ALY YEO وشرحتُ له القضيّة، فطلب مني تقديم شكوى بهذا الخصوص، ففعلت".
"محكمة" – الإثنين في 14/08/2017.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!