توقيف سارقَيْن لم ينجُ متجرٌ من شرّهما

0 83

للجم تكاثر عمليات السرقة من داخل محال تجارية لبيع أدوات صناعية وأجهزة وأسلاك كهربائية، وغيرها بواسطة الكسر والخلع، في العديد من مناطق محافظتي بيروت وجبل لبنان، تبيّن لشعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي أنّ الفاعلين إستخدموا سيّارات مستأجرة عليها لوحات مزوّرة ومع ذلك توصّلت إلى تحديد هويّاتهم جميعاً وتوقيف اثنين منهم في محلّتي خلدة والغبيري وهما: الرأس المدبر للعصابة اللبناني ع. أ. ع. (مواليد عام 1971)، واللبناني ع. ص. ع. (مواليد عام 1964) من أصحاب السوابق بجرائم مخدّرات، وسلب وسرقة.
وبتفتیش المحلّ العائد للأخير الكائن في الغبيري، جرى ضبط قسم من المسروقات. وبالتحقيق معهما، اعترف ع. ا. ع. بتأليفه مع آخرين عصابة سرقة تستهدف المحال التجارية بواسطة الكسر والخلع، وبأنّه نفّذ بالإشتراك معهم العديد من هذه العمليات في المناطق التالية: قصقص، النهر، السبتية، الربوة، جل الديب، ضبية، صربا، الرابية، المطيلب وحالات.
واعترف ع. ص. ع. بقيامه بشراء المسروقات من الأوّل، وبيعها داخل محلّه في الغبيري بحسب بيان صادر عن شعبة العلاقات العامة في قوى الأمن الداخلي.
وقد أجري المقتضى القانوني بحقّ هذين الموقوفين، وأودعا مع المضبوطات المرجع المختص، بناءً على إشارة القضاء، والعمل مستمرّ لتوقيف باقي المتورّطين.
"محكمة" – الأربعاء في 2021/6/16

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!