حقّ نشر اللحن ومنع بثّ الأغنية التي تحمل اللحن/ناضر كسبار

0 23

المحامي ناضر كسبار:
إعتبر قاضي الأمور المستعجلة في المتن الرئيس السيّد محمّد وسام المرتضى أنّه يتبدّى من العقد المبرز أنّ الجهة المدعية تملك حقوق نشر اللحن في عدّة دول من بينها لبنان، وأنّ الجهة المدعى عليها لم تبرز ما يبرّر استعمالها للحن المذكور خصوصاً وأنّ حقوق المدعية تدخل تحت مظلّة أحكام القانون رقم 99/75 الرامي إلى حماية الملكية الأدبية والفنّية.
وقضى بمنع بثّ الأغنية التي تحمل اللحن المذكور عبر الإذاعات المعدّدة في الحكم مع غرامة تنزل بغير الملتزم.
وممّا جاء في الحكم المعجّل التنفيذ على الأصل والصادر بتاريخ 2003/1/20:
إنّ القاضي المنفرد في جبل لبنان – المتن، الناظر في قضايا الأمور المستعجلة لدى التدقيق.
حيث تقدّمت شركة(…) باستدعائها الحاضر مدلية بأنّها حائزة، بموجب عقد منظّم في تركيا بتاريخ 2002/6/4 بينها وبين شركة(…) على الحقوق كافة المتعلّقة باللحن الموسيقي المعروف باسم ‘AMARISFOTIES’ العائد إلى الملحن اليوناني
‘PHOEBUS TASSAPOLUOUS’ وأنّه ابتداء من شهر كانون الأوّل الماضي راحت الاذاعات اللبنانية تذيع أغنية "للفنان" المعروف باسم(…) اسمها "ضحكت الدنيا" تستعمل تعدّياً هذا اللحن المشار إليه.
وحيث أردفت الجهة المستدعية بأنّ الجهة المشكو منها لم تستجب لمراجعاتها الرامية إلى وضع حدّ لذلك التعدّي، وطلبت إصدار القرار بإلزام الإذاعات: (صوت..)، (راديو..)، (راديو…) بوقف إذاعة تلك الأغنية تحت طائلة غرامة إكراهية، حفاظاً على حقوقها، ووفقاً للتعدّي.
وحيث لم تنازع، الجهة المشكو من استعمالها لذلك اللحن، في أنّ أغنيتها "ضحكت الدنيا" تستعمله فعلاً، وهو المعروف باسم ‘AMARIS FOTIES’.
كما لم تنازع أيضاً في أنّ هذا اللحن عائد إلى الملحّن اليوناني المعروف باسم ‘ PHOEBUS TASSAPOLUOUS’ ‘ وأنّ صاحبة السلطة بالتصرّف فيه وبمنح الحقوق عليه هي شركة(…) التركية.
وحيث قد أبرزت الجهة المستدعية صورة عن العقد المشار إليه أعلاه يتبدّى من واضح وصريح مضمونه أنّها تملك حقوق نشر ذلك اللحن في عدّة دول من بينها لبنان.
وحيث إنّ هذه الحقوق تدخل تحت مظلّة أحكام القانون رقم 99/75 الرامي إلى حماية الملكية الأدبية والفنّية.
وحيث لم تبرز الجهة المشكو من استعمالها لذلك اللحن ما يبرّر استعمالها له، وحيث من البيّن في الأوراق أنّ الجهة المستدعية قد أخطرت هذه الجهة الأخيرة بوجوب التوقّف عن استعماله.
وحيث من البيّن أيضاً أنّ إخطارها هذا قد بقي بغير جدوى ولم يلق الأذن الصاغية ولم يقترن بأيّ تجاوب.
وحيث إنّ استمرار بثّ تلك الأغنية ينطوي على تماد في اعتماد ذلك اللحن وبالتالي في خرق حقوق الجهة المستدعية والتعدّي على هذه الحقوق.
وحيث عملاً بالمادة 81 من القانون المذكور، يعود لنا كقضاء مستعجل، اتخاذ القرارات كافة التي يستلزمها وقف حالة التعدّي هذه وحماية حقوق الجهة المدعية.
وحيث نرى، وفقاً لهذا التعدّي وحماية للحقوق، إجابة طلب هذه الجهة الأخيرة، ومنه بثّ تلك الأغنية لدى الإذاعات الأربع المذكورة أسماؤها أعلاه، مع غرامة إكراهية تنزل بغير الملتزم منهم قدرها خمسمئة د.أ. عن كلّ عملية بثّ.
لذلك
يقرّر منع بثّ أغنية الفنّان المعروف باسم (…) التي تحمل اسم "ضحكت الدنيا" عبر إذاعات: (صوت…)، (راديو…)، (راديو…) مع غرامة إكراهية تنزل بغير الملتزم منهم قدرها خمسمئة د.أ. عن كلّ عملية بثّ وإبلاغ من يلزم.
قراراً معجّل التنفيذ نافذاً على الأصل صدر في جديدة المتن بتاريخ 2003/1/20
"محكمة" – الإثنين في 2020/7/6

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!