خضر يدعو المطلوبين لتسوية أوضاعهم لاحتمال صدور عفو

0 150

نصح محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر الأشخاص الصادرة بحقّهم مذكّرات توقيف بأن "يسارعوا إلى تسوية أوضاعهم، وهناك احتمال صدور عفو، ولكن حتّى يتمكّنوا من الإستفادة منه، لا يجوز أن يستمرّوا في ارتكاباتهم حتّى آخر لحظة قبل صدور قانون العفو"، وقال: "أنا أدعوهم إلى تسليم أنفسهم، فهذه الدولة تحضن الجميع، وهم جزء من هذه الدولة وأولادها، ولا بدّ من أن يعودوا ويندمجوا في المجتمع بشكل سليم".
كلام خضر جاء بعد ترؤسه اجتماعاً لمجلس الأمن الفرعي في مكتب المحافظة، حضره المحامي العام الإستئنافي في بعلبك القاضي جوزيف غنطوس، وقائد منطقة البقاع الإقليمية في قوى الأمن الداخلي العقيد ربيع مجاعص، ورئيس شعبة معلومات البقاع في الأمن العام العقيد جمال الجاروش، ومدير مديرية أمن الدولة في بعلبك الهرمل الإقليمية العقيد حسين سلمان، وآمر مفرزة بعلبك القضائية المقدّم فادي الحلاّني، وممثّل رئيس فرع مخابرات الجيش في منطقة البقاع العميد الركن علي عواركة الرائد حسين الساعي، وآمر مفرزة استقصاء البقاع الرائد عبّاس جانبين، ورئيس دائرة أمن عام البقاع الثانية الرائد غيّاث زعيتر، وآمر مفرزة سير بعلبك النقيب محمّد رباح، وآمر فصيلة بعلبك النقيب حسن إبراهيم، ورئيس مركز أمن عام اللبوة النقيب علي شحادة، ومساعد رئيس شعبة معلومات البقاع في الأمن العام النقيب مجدي عبّاس، ورئيس مكتب معلومات قوى الأمن الداخلي في بعلبك النقيب عبّاس عسّاف، ورئيس مكتب أمن عام الهرمل النقيب عدنان وهبة، ورئيس مركز الدفاع المدني الإقليمي في بعلبك بلال رعد.
ونوّه خضر بـ"الدور الذي قامت وتقوم به القوى الأمنية بكافة أجهزتها والتي تبذل جهوداً كبيرة للحفاظ على الأمن والنظام في محافظة بعلبك الهرمل، لا سيّما ما قامت به من مداهمات أدّت إلى توقيف العديد من المطلوبين وأصحاب السوابق، والتى أرست حالاً من الإرتياح لدى المواطنين".
"محكمة" – الأربعاء في 2018/01/10

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!