زاهر عازوري: غُيّر قفل مكتبي في "بيت المحامي" وحجزت أغراضي!

0 9

أعلن العضو المستقيل من مجلس نقابة المحامين في بيروت زاهر عازوري أنّه تمّت إزالة اسمه من أمام المكتب الذي كان يشغله في الطابق الثاني من "بيت المحامي" وتغيير قفل الباب على الرغم من عدم اتخاذ النقيب اندريه الشدياق قراراً بشأن هذه الاستقالة، كاشفاً أنّ أغراضه الشخصية وحاجياته لا تزال موجودة داخل المكتب.
وطالب عازوري زملاءه المحامين بالعمل على استعادة ما أسماه"شرف النقابة وإعادة المبالغ المهدورة وتحويلها إلى مؤسّسة لتطبيق مبدأ المحاسبة والشفافية".
وجاء كتاب عازوري الذي نشره على صفحته على "الفايسبوك" على الشكل التالي:
"زميلاتي زملائي، مساء الحرّيّة والشفافية مساء النقابة الحرّة!
وبطريقة سرّية ومن دون توجيه أيّ كتاب خطّي من قبل النقيب إلى عضو مجلس نقابة منتخب ومستقيل يعلمه بقرار المجلس بقبول الاستقالة أم لا، تمّ إزالة اسمي من أمام مكتبي في بيت المحامي وتمّ تغيير القفل كما علمت من دون علمي، والذي وضعته بنفسي ممثّلاً كافة المحامين و2034 صوتاً الذين ينادون جميعهم بمبدأ الشفافية والمحاسبة والامتثال للقوانين، كما وأنّ أغراضي الشخصية وكتبي ما زالت كلّها داخل المكتب!!
زميلاتي زملائي أطلب من جانبكم مساعدتي في استعادة شرف النقابة وإعادة المبالغ المهدورة وتحويلها إلى مؤسّسة لتطبيق مبدأ المحاسبة والشفافية!! زاهر عازوري".


"محكمة" – الجمعة في 2018/07/06

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!