سجينات يحتفلن بيوم السلام العالمي

0 30

لمناسبة "يوم السلام العالمي"، نظّمت الجمعية الخيرية للإصلاح والتأهيل حفلاً لسجينات نساء القبّة – طرابلس، تحت شعار "سلامنا حياتنا"، برعاية المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، ممثلاً بآمر فصيلة سجون طرابلس في وحدة الدرك الإقليمي العقيد بهاء الصمد، وحضور وزير العدل في حكومة تصريف الأعمال سليم جريصاتي ممثّلاً بالقاضي جوسلين متى، رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي جان فهد ممثّلاً برئيس محاكم الإستئناف في الشمال القاضي رضا رعد، مديرة البرامج في السفارة الأميركية ارابيل بربير، مديرة العلاقات العامة لشركة الأمانة العربية وجيهة ياسين، رئيسة الجمعية فاطمة بدرا، وعدد من أعضاء الجمعية، مديرة سجن نساء القبّة – طرابلس أوديل سعد، والسجينات.
النشيد الوطني اللبناني إفتتاحاً، فكلمة من بدرا عرضت فيها أهمّية السلامة النفسية والجسدية، والسلامة الاجتماعية، والسلامة الاقتصادية، والسلامة الأمنية، وسلامة العلاقات الفردية والدولية، كي يتحقّق السلام العالمي. وختمت شاكرةً اللواء عماد عثمان، وإدارة سجن طرابلس على التسهيلات التي يقدّمونها والداعمين للنشاط.
وركّز العقيد بهاء الصمد على أهمّية السلام لحلّ النزاعات وآلية بناء السلام، وقال: "لا يمكن أن يحلّ السلام ونحن نشهد يومياً المئات من الرجال والنساء والأطفال الهاربين من الحروب والمجاعات التي تفتك ببلادهم من أجل البحث عن مكان ينعمون فيه بسلام"، متمنياً أن يكون "يوم السلام العالمي مناسبة تتيح لجميع شعوب العالم أن ينظّموا أحداثاً ويقوموا بأفعال تبيّن أهمّية السلام وكذلك نشر الوعي لدى الجمهور بالمسائل المتعلّقة بالسلام".
ثم قدّمت سجينات فقرة شعر ومواويل حول السلام، وألقت إحداهنّ كلمة اعتبرت فيها أنّ الجميع مسؤول عن بناء السلام ولو كان من داخل السجن، لأنّ السلام الذاتي هو أوّل عنصر في بناء السلام العالمي. بعدها أقيمت مائدة غداء وجرى قطع قالب حلوى بالمناسبة.
"محكمة" – الأربعاء في 2018/10/03

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!