"سفّاح" جديد قتل أمّه وعمّته ورجلاً وزوجته

0 46

عُثر في 29 آذار 2017 على المدعوة عَليا ابراهيم رضا (مواليد عام ۱۹۳۹) جثّة هامدة داخل منزلها في بلدة شحور الجنوبية.
ومن خلال الكشف الذي أجراه الطبيب الشرعي على الجثّة، آنذاك، تبيّن أن الوفاة قد حصلت منذ أكثر من /48/ ساعة، وأنّه لا توجد آثار عنف على الجثّة، وأنّ الوفاة ناتجة عن نوبة قلبية. ولم يرغب أقارب المتوفاة بالادعاء ضدّ أحد، معتبرين بأنّ الوفاة قضاءً وقدراً. وقد أُقفِل التحقيق، وأودع القضاء المختص.
من خلال عمليات التحليل ومقاطعة المعلومات التي كانت تجريها "شعبة المعلومات" في قوى الأمن الداخلي على الملفّات الجنائية الهامة، وبخاصةٍ جرائم القتل، حامت الشبهات حول اللبناني ع. ر. (مواليد عام ۱۹۷۲) بقتل عليا رضا وهو ابن شقيق المتوفاة، وقد أوقفته "شعبة المعلومات" في وقتٍ سابق لارتكابه جريمتين: الأولى في 6 نيسان 2017 قتل رجل وزوجته طعناً في محلّة الدامور، والثانية في 12 تموز 2018 قتل والدته في محلّة الطريق الجديدة.
على أثر ذلك، ومن خلال تكثيف الجهود الاستعلامية عن الموقوف المذكور، ولا سيّما في ما يتعلّق بملفّ وفاة عمته، تبيّن أنه قام بزيارتها قبل عدّة أيّام من تاريخ اكتشاف وفاتها.
ومن خلال التحقيق مع المشتبه به الموقوف في سجن روميه، إعترف بأنّه أقدم على قتل عمّته داخل منزلها، وذلك عن طريق منع التنفّس عنها بواسطة وسادة، نتيجة خلاف فوري حصل بينهما.
أجري المقتضى القانوني بحقه، وأودع القضاء المختص.
"محكمة" – الجمعة في 2019/8/2

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!