سوري يعيث سرقات وحرائق في كسروان

0 23

أوقفت "شعبة المعلومات" في قوى الأمن الداخلي السوري ب. أ.(مواليد العام 1980) بعدما قام بسلسلة عمليات سلب وسرقة في منطقة كسروان.
ففي محلّة حارة صخر أقدم هذا الشخص على سلب مواطنة سيّارتها بقوّة السلاح وفرّ بها إلى جهة مجهولة قبل أن يعثر على السيّارة المذكورة في محلّة ساحل علما.
ثمّ تعرّضت أحراج ساحل علما لحريق ضخم قضى على حوالي عشرين ألف متر مربّع من أشجار الصنوبر والسنديان وحامت الشبهات حول هذا الشخص.
وفي محلّة غدير أقدم الشخص نفسه وبحوزته مسدّس حربي على سرقة سيّارة مواطن نوع "ب. أم x5" وفرّ بها إلى جهة مجهولة ثمّ عثر عليها في محلّة جسر الفيدار متوقّفة بحالة الدوران.
وتمكّنت الشعبة من معرفة الفاعل تحديد الأماكن المحتمل وجوده فيها فقامت قوّة منها بتمشيط أحراج بزمّار بحثاً عن الشخص المذكور، حيث عثر على الخيمة التي يقيم فيها، وتمّ رصده داخل أحد أحراج محلّة العقيبة، ولدى محاولة عناصر القوّة توقيفه شهر مسدّساً حربياً مهدّداً بإطلاق النار عليهم، ممّا اضطرّ القوّة إلى إطلاق النار بغية توقيفه فأصيب بقدمه وضبط مسدّسه.
وبتفتيشه عثر معه على حقيبة بداخلها هاتف خلوي وأكياس نايلون صغيرة تحتوي حبوب مخدّرة، ونقل إلى إحدى المستشفيات للمعالجة وحالته الصحيّة مستقرّة.
واعترف السوري الموقوف بتنفيذه عمليات السلب المذكورة، وبإقدامه على افتعال الحريق في احراج ساحل علما لمرّتين متتاليتين، نتيجة تعاطيه المخدرات وخوفاً من عملية مطاردته، كما تبين انه من اصحاب السوابق الجرمية بقضايا السرقة.
"محكمة" – السبت في 2018/09/08

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!