شكوى من "متحدون" ضدّ شركة الاسمنت لإعادة الكورة خضراء

0 34

تقدّم محامو "تحالف متحدون" بوكالتهم عن الناشط البيئي رئيس لجنة كفرحزير البيئية جورج العيناتي، بشكوى أمام القاضي المنفرد الجزائي في المتن كارلا رحال، بوجه المدعى عليهم شركة الترابة الوطنية ش.م.ل. (اسمنت السبع)، ورئيس مجلس إدارتها بيار دوميط بصفته الشخصية، والمفوّض بالتوفيع سليم عسيلي، وشركة هولسيم ش.م.ل. ورئيس مجلس إدارتها غرانت أيرنشاو بصفته الشخصية، والمفوّض بالتوقيع جميل أبو هارون، وذلك "لوضع حدّ للفاجعة البيئية والصحية التي سبّبتها الشركتان على مستوى قضاء الكورة وهي جريمة مستمرّة ومتمادية وقضيّة رأي عام قبل أن تكون قضية قضاء الكورة فقط" بحسب بيان صادر عن "متحدون".
وتعتبر هذه الشكوى الأولى من نوعها في لبنان لجهة استنادها في جزء كبير منها على قانون المياه الجديد رقم ٧٧ المعدّل بالقانون رقم 2020/192 والذي يتيح للقاضي المنفرد الجزائي صلاحيات واسعة تتخطّى في بعض الإجراءات تلك المتاحة للنيابة العامة ويمكن بموجبها للقاضي المنفرد التحرّك واتخاذ تدابير من شأنها وقف الإعتداءات على مصادر المياه وطلب إزالتها، إذ تتيح المادة ٩٥ من قانون المياه "للمحكمة في حال تبيّن أنّ الضرر الناتج عن الأفعال والجرائم المرتكبة يؤدّي إلى الإضرار بصحّة الإنسان أو النظم البيئية المائية أو الإضرار بالمياه كمًّا أو نوعًا، أن تحكم بـ:
1. تعليق العمليات أو النشاطات أو الأشغال.
2. توقيف العمليات أو منع استخدام التجهيزات أو المنشآت.
3. إزالة التجهيزات أو المنشآت و/أو مصادرتها.
4. فرض إعادة تأهيل الوسط المائي و/أو النظام البيئي.
5. اتخاذ التدابير كافة الرامية إلى إزالة الضرر ومنع تفاقمه."
ورأى "تحالف متحدون" في بيانه أنّ "الضرر واقع على المياه نتيجة أعمال الكسّارات والمصانع، بحسب العديد من الدراسات والفحوص المخبرية التي أجرتها لجنة كفرحزير البيئية."


وأضاف البيان: "إنّ تحالف متحدون ورئيس لجنة كفرحزير البيئية يؤكّدان أنّ هذه القضية تطال الأمن البيئي والزراعي والصحّي والاجتماعي والاقتصادي في منطقة الكورة الخضراء والتي بفعل عمل شركتي الترابة، تحوّل جزء كبير منها سيّما بلدة كفرحزير وجوارها إلى مساحات جرداء مشوّهة لا حياة فيها، بحيث خسرت ثروتها الزراعية ويجتاحها التلوّث والذي بدوره تسبّب بارتفاع نسبة الأمراض السرطانية في القضاء وبخاصة القرى المحيطة بهذه المصانع، وهي فيع وبترومين وشكا وبرغون وبدبهون وزكرون وكفرحزير، وقد سجلت هذه القرى نسبة عالية من الإصابة بالسرطان والأمراض الصدرية والتشوّهات الجينية."
"محكمة" – الثلاثاء في 2021/10/5

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!