عصابة من جنسيات مختلفة روّعت الناس

0 9

خلال شهر آب من العام الحالي، حصلت عدّة عمليات سلب طالت أشخاصاً سوريين كانوا قد قدموا من الخارج إلى لبنان عبر مطار رفيق الحريري الدولي، بحيث وأثناء انتقالهم على متن سيّارات أجرة سورية من المطار المذكور إلى داخل الأراضي السورية، كانت تعترض طريقهم سيّارات ذات زجاج حاجب للرؤية ويقوم من بداخلها بانتحال صفة أمنية، ثمّ سلبهم أموالهم بعد حجز حريّاتهم واقتيادهم إلى مناطق بعيدة عن أمكنة اعتراضهم، وتركهم مكبّلين، وذلك في مناطق مختلفة من محافظة جبل لبنان.
وتمكّن "شعبة المعلومات" في قوى الأمن الداخلي من توقيف إثنين من الفاعلين في محلّة انطلياس هما: ع.ع.(مواليد العام 1983)، وو.ع.(مواليد العام 1977)، وضبطت بحوزتهما بندقية "كلاشنكوف" مع تسعة "مماشط"، ومسدّساً حربياً من نوع "غلوك"، وأصفاداً وكمية من الذخيرة وثلاثة قوارص حديدية، وقناعين وقفّازات وبطاقة هوية ومستندات عائدة لعدد من الضحايا الذين تعرّضوا للسلب، إضافة إلى ضبط سترات أمنية مدوّن عليها عبارة "POLICE".
كما أوقفت معهما ر. أ. (مواليد العام 1995) وضبط بحوزتها كمّية من حشيشة الكيف.
ثمّ أوقفت الشعبة باقي أفراد العصابة في محلّتي طريق المطار – مدخل مخيّم برج البراجنة، والصفير – طريق صيدا القديمة، وهما الفلسطيني ن.ع.(مواليد العام 1992) وهو مطلوب بموجب مذكرة إلقاء قبض بجرم سلب، والسوري ع. ح.(مواليد العام 1982).
وبالتحقيق معهم اعترفوا بارتكابهم ستّ عمليات سلب بقوّة السلاح منتحلين صفة أمنية في مناطق: حالات، عاليه، المدينة الرياضية، جل الجيب، خلدة، عرمون، الدامور كما اعترفوا بسرقة عدّة سيارات بطريقة احتيالية مستخدمين شيكات مزوّرة، وسرقة من داخل محل تجاري.
"محكمة" – الإثنين في 28/08/2017.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!