قتل إبن شقيقه في كترمايا

0 57

عُثر على جثة الشاب اللبناني ف. س. (مواليد عام ۲۰۰۲) مصابة بطلق ناري في الصدر، في داخل غرفة في مزرعة للمواشي يملكها والده في بلدة كترمايا- الشوف، وإلى جانب الجثّة بندقية صيد، وقد جرى التداول في وسائل الإعلام عن فرضية إقدامه على الإنتحار.
على أثر ذلك، باشرت القطعات المختصة في شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي إجراءاتها الميدانية والاستعلامية، وبنتيجة الاستقصاءات والتحرّيات المكثّفة، تمّ الإشتباه بأحد أقارب المغدور، وهو عمّه اللبناني أ.س.(مواليد العام 2002) بارتكاب جريمة القتل، فتمّ توقيفه ليعترف بتنفيذه الجريمة، نتيجة خلاف سابق حصل بينه وبين المغدور.
وقد أجري المقتضى القانوني بحقّه، وأودع المرجع المختص، بناءً على إشارة القضاء.
"محكمة" – الأربعاء في 2020/7/29

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!