قوى الأمن: إصابة 13 سجيناً و9 عناصر في"رومية" بـ"كورونا"

0 11

صـدر عـن المديرية العـامة لقوى الأمـن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البـلاغ التالـي:"بعد تداول أخبار تتعلّق بتسجيل إصابات بفيروس كورونا لدى عدد من سجناء السجن المركزي في رومية وبعض العناصر، يهمّ المديرية العامة لقوى الامن الداخلي، أن توضح ما يلي:
أوّلاً: باشرت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، منذ تسجيل أوّل إصابة في شهر شباط 2020 لجائحة كورونا في لبنان إلى اتخاذ كلّ التدابير الوقائية في جميع السجون اللبنانية، وبخاصة في السجن المركزي في رومية كونه يحتوي على أكبر عدد من السجناء. فقد عملت هذه المديرية العامة على اتباع الأساليب الموصى بها عالمياً للحماية والوقاية من هذا الفيروس (زيارات من خلف الزجاج، تعقيم وتنظيف، إجراء التحقيقات "online" بالتنسيق مع وزارة العدل، استخدام قاعة المحكمة في رومية لتخفيف سوق السجناء الى المحاكم…)، وهذا أدى الى تفادي دخول فيروس كورونا الى السجون.
ثانياً: كان يتمّ إجراء فحوصات الـ "PCR" لكلّ سجين تظهر عليه أعراض مشابهة لعوارض فيروس كورونا (حرارة، سعال، ألم في الحنجرة وفقدان حاسة الشمّ…) بلغت حوالى /200/ فحص، وأتت جميعها سلبية.
ثالثاً: بعد اجراء الفحوصات اللازمة داخل السجن، إبتداء من تاريخ 8-9-2020 تبيّن بتاريخ 11-9-2020 إصابة /13/ نزيلاً و/9/ عناصر، بحيث نقل السجناء إلى داخل مبنى كان قد جهّز للحجر في السجن المركزي، وقد خصّص بالتعاون مع وزارة الصحّة العامة والصليب الأحمر الدولي ومنظّمة الصحّة العالمية. كذلك، خصّصت أقسام في عدّة مستشفيات حكومية لمعالجة من هم بحاجة لعلاج، ومتابعتهم.

"محكمة" تنشر برقية سجن رومية: عناصر السَوْق مصابون بـ "كورونا"/علي الموسوي


رابعاً: إنّ الفريق التمريضي الذي يقوم بمراقبة السجناء المصابين في المبنى المخصّص لهم داخل السجن هو مؤلّف من ممرّضات من منظّمة الصحّة العالمية متخصّصات بمراقبة حالات كورونا، وأطباء منتدبين لمتابعة هذه الاجراءات من قبل وزارة الصحّة العامة بالتعاون مع مركز رومية الطبي وأطباء قوى الأمن الداخلي.
خامساً: حالياً، إنّ الوضع الصحي داخل سجن رومية هو تحت السيطرة، وأجريت خلال الأربع والعشرين ساعة الأخيرة فحوصات الـ "PCR" لعدد كبير من السجناء، ولكلّ من أفاد او بدا عليه أيّ عارض من عوارض فيروس كورونا.
كما تمّ إبلاغ أهالي السجناء الذين أصيب أبناؤهم بفيروس كورونا، فتواصلوا معهم عبر اتصال هاتفي واطمأنوا إلى وضعهم.فاقتضى التوضيح."
"محكمة" – السبت في 2020/9/12

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!