قوى الأمن تنعى درّاجًا قتل صدمًا خلال تنظيم السير أمام محطة محروقات

0 237

نعت المديرية العامّة لقوى الأمن الداخلي، شهيدها الرقيب رامي اسبر الذي استشهد اليوم أثناء تنفيذه مهمّة تنظيم سير في محلّة اوتوستراد حارة صخر المسلك الغربي أمام إحدى محطّات المحروقات، حيث تعرّض لحادث صدم من قبل مركبة "بيك آب" نُقِلَ على أثره إلى مستشفى سيّدة لبنان في جونيه، وما لبث أن فارق الحياة متأثّرًا بجروحه، وتمّ توقيف الصّادم.
والشهيد رامي اسبر من مواليد 05-10-1994 كفرصغاب –زغرتا، عازب، دخل السلك بتاريخ 2015/12/11، بصفة دركي متمرّن، عُيّن برتبة عريف بتاريخ 2019/12/25 ورُقّي إلى رتبة رقيب بعد الاستشهاد. خدم في مفرزة سير أميون، ومفرزة سير جونية، وحائز على تنويه المدير العام لقوى الأمن الداخلي، كما حاز على تهنئة خطيّة صادرة عن قائد منطقة الشمال، ومُنح وسام الجرحى، ووسام الاستحقاق اللبناني /درجة رابعة، وميدالية الأمن الداخلي، والميدالية العسكرية، وميدالية الجدارة بعد الاستشهاد.
"محكمة" – الإثنين في 2021/8/23

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!