مجلس إدارة جديد للجمعية الدولية لمكافحة الجريمة الإلكترونية

0 186

"محكمة" – خاص:
أسفر انتخاب مجلس إدارة جديد للجمعية الدولية لمكافحة الجريمة الإلكترونية عن فوز نائب رئيس مجلس شورى الدولة المصري الدكتور محمّد محمود شوقي بالرئاسة للمرّة الثالثة، وأورور كوفي بنيابة الرئيس، والقاضى مصطفى محمود بأمانة الصندوق، وكين جامبل بعضوية مجلس الإدارة، وتيرى كودول بالعضوية الشرفية.
وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الجمعية تأسّست في فرنسا في العام ٢٠٠٦ طبقًا للقانون الفرنسي رقم ١٩٠١ الخاص بالجمعيات الأهلية ومقرّها حاليًا يقع في الدائرة العشرين في باريس في إحدى المقرّات التابعة لعمدة باريس.
وتهدف هذه الجمعية إلى نشر ثقافة الإستخدام الآمن والهادف للفضاء المعلوماتي ومكافحة الجرائم الإلكترونية عن طريق مساعدة ضحايا الجرائم المعلوماتية، وتعقد ورش العمل والمؤتمرات وتقوم بنشر الدراسات والأبحاث والتعاون مع الجهات الأكاديمية، وتسعى إلى افتتاح المكاتب الإقليمية للمساعدة فى نشر ثقافة الأمن المعلوماتي، ولها مكاتب في لبنان واستراليا والمغرب والبرازيل وجنوب أفريقيا.
وحديثًا وقّعت الجمعية بروتوكول تعاون مع مركز الجريمة المعلوماتية في جامعة بوسطن الأميركية. كما أنّها نظّمت قرابة الثلاثين مؤتمرًا وورش عمل في غير مكان، وعقدت ثلاثة أنشطة حول الجريمة الإلكترونية في لبنان بالتعاون مع مؤسّسة الدراسات والتنمية والعيادة التربوية في بيروت الممثّل الرسمي للجمعية في لبنان والشرق الأوسط برئاسة الأستاذة عدلا سبليني زين نائب رئيس المجلس النسائي اللبناني ومكتب المحامي عمر زين الأمين العام السابق لاتحاد المحامين العرب.
"محكمة" – الأحد في 2021/3/21

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!