مجلس القضاء الأعلى: نحرص على كرامة القضاة والمحامين والمساعدين القضائيين

0 10

أكّد مجلس القضاء الأعلى بعد اجتماعه اليوم برئاسة رئيسه القاضي جان فهد، أنّ الروح الإيجابية يقتضي أن تسود باستمرار بين القضاة والمحامين مع إبداء الحرص التام على حفظ هيبة القضاء وكرامة القضاة والمحامين والمساعدين القضائيين وسائر المعنيين بالشأن القضائي.
وجاء في بيان المجلس التالي: "يُصرُّ مجلس القضاء الأعلى على ضرورة توافر أجواءٍ من التعاون والتقدير المتبادلين بين السلطة القضائية، أجهزةً وقضاةً، من جهة، وجسم المحاماة بنقابتيه والأساتذة المحامين المنتسبين اليهما من جهةٍ أخرى؛ إنّ هذه الروح الإيجابية يقتضي أن تسود باستمرار حتى في الحالات والظروف التي قد تظهر فيها عثرات أو إشكالات بصورة استثنائية.
إنّ المجلس، بما منحه ايّاه القانون من مسؤولية السهر على حسن سير العدالة، يؤكّد حرصه التام على حفظ هيبة القضاء وكرامة القضاة والمحامين والمساعدين القضائيين وسائر المعنيين بالشأن القضائي، ويرفض الإفتئات على حقوق ايّ منهم من أيّ جهةٍ أتى. كما يُؤكّد حرصه على الضمانات والحصانات المكرّسة للمحامي في القانون، وعلى ضرورة الاحتكام إلى المؤسسات القانونية المختصة لمعالجة الشوائب التي يتظلم منها أي ممتهن لعمل قضائي أو قانوني.
ويعلن المجلس عن نيّته المتمثّلة بإحياء تقليد عريق درج عليه الاسلاف ومآله تكثيف اللقاءات بين مجلس القضاء الأعلى ونقابتيّ المحامين وعقد ورشة عمل مشتركة في القريب العاجل تعمل على تحقيق الاهداف السامية التي نصبو جميعاً اليها.
وفي الختام يعبّر المجلس عن وافر تقديره للجهد والمشقّة المبذولين من القضاة والمحامين والمساعدين القضائيين في سياق أدائهم لمهامهم تحقيقاً للعدل وحفاظاً على هيبة القضاء ودوره واستقلاله، في ظلّ ظروف صعبة تمرّ بها البلاد وظروف عملٍ ليست في الغالب بمستوى المسؤوليات ومتطلبات الأداء القضائي المنشود".
"محكمة" – الاثنين في 2018/11/12

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!