مجلس القضاء ينعى القاضي سليم العازار‎

0 44

صدر عن مجلس القضاء الأعلى البيان التالي:

ببالغِ الحزنِ والأسى، يَنعي مجلسُ القضاءِ الأَعلى رئيسَ الغرفة الأولى لدى محكمة التمييز شرفاً القاضي سليم سامي العازار، وجهاً مميّزاً غيّبهُ الموت في الرابع من كانون الثاني 2021.  وفي هذه المناسبة الأليمة يستذكر المجلس ما كان للفقيد المغفور له من مناقبية قضائية ووافر علم وتفانٍ ونشاط طبعت مسيرته القضائية التي دامت أكثر من أربعة وأربعين عاماً أمضاها في القضاء العدلي والمجلس الدستوري. عُيّن الفقيد في السلك القضائي في العام 1953، ومن ثمّ شغل المراكز القضائية التالية: قاضي تحقيق معاون في بيروت ومن ثمّ في جبل لبنان، مستشار لدى محكمة الاستئناف في جبل لبنان، قاضي تحقيق أول في بيروت، رئيس غرفة لدى محكمة الاستئناف في بيروت، رئيس أول لمحكمة الاستئناف في بيروت بالانتداب، رئيس الغرفة الثانية لمحكمة التمييز ومن ثمّ رئيس الغرفة الأولى لهذه المحكمة منذ العام 1992 حتى تقاعده في العام 1993. كما عيّن الراحل قاضي تحقيق لدى المجلس العدلي في قضايا عدّة، وعضواً في مجلس القضاء الأعلى في العام 1975 ومن ثمّ في العام 1990، قبل أن يختم مسيرته عضواً في المجلس الدستوري منذ العام 1994 حتى العام 1997. إنّ مجلس القضاء الأعلى يتقدَّمُ بالتعازي الحارّة مِن عائلة الفقيد الكَريمة ومن قضاة لبنان، راجياً للراحِل الراحةَ الأبديّةَ، ولَهم الصبرَ والسلوان.

"محكمة"- الثلاثاء في 2021/1/5

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!