وفاة شخص خامس من عائلة واحدة بـ"كورونا" في بخعون

0 7

إلتحق شاب بوالديه وأخويه الذين ماتوا خلال شهر ونيّف لإصابتهم بفيروس"كورونا" بعدما أعلن عن وفاته هو الآخر نتيجة إصابته بالفيروس نفسه من دون أن يتمكّن من الشفاء في مكان تلقي العلاج في المستشفى الحكومي في طرابلس، وهذا ما أحدث فاجعة في بلدته بخعون الشمالية.
والمتوفى هو الشخص الخامس من عائلة واحدة أصيبت بالفيروس، بعد وفاة والده في 15 تشرين الأوّل 2020، ووالدته في الشهر نفسه، ثمّ شقيقه الأصغر في اليوم التالي، وشقيقه الأكبر في 27 تشرين الأوّل 2020. ولا تزال لدى هذا المتوفّى مصابة بدورها بـ"كورونا"، وتعالج منذ نحو شهر في مستشفى هيكل في طرابلس.
"محكمة" – الجمعة في 2020/11/20

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!