تصفح التصنيف

قامات

قامات

خاص"محكمة": عبد اللطيف الحسيني قاض لكلّ لبنان بدماثته ولطافته وغزارة علمه وحبّه للناس/علي الموسوي

كتب علي الموسوي: ولد في مدينة بعلبك، ودرس في مدينة صيدا، وعاش بين مدينتي النبطية وبيروت، وترأس منصبه القضائي الأرفع في القضاء العدلي في مدينة طرابلس، ولم يوفّر جبل لبنان من عطاءاته الحقوقية، فكان قاضياً لكلّ لبنان، إنّه باختصار الدكتور عبد…

القاضي طارق زيادة "عَبَر المطهر" فصار رئيس "التفتيش" ومحكمة التمييز ونائب رئيس "الدستوري"/علي…

كتب علي الموسوي: عندما تُستحضر أوّل دفعة من القضاة تخرّجت في معهد الدروس القضائية في العام 1964، يبرز في طليعة أبنائها العشرة طارق زيادة الذي توّج حياته العملية والعلمية برئاسة محكمة التمييز المدنية ورئاسة هيئة التفتيش ونيابة رئاسة المجلس…

خاص"محكمة": ريمون عازار شاعر المحامين والعائلة والمجرّات الضوئية.. لباقة الحرف حينما يصدح…

كتب علي الموسوي: أن تقرأ ريمون عازار شاعراً، فإنّك بلا شكّ، تقف أمام موهبة من الجمال القادر على الإمساك بتلابيب الإبداع من كلّ أطرافه بما يمتلك من مخزون ثقافي متنوّع يُفْرِغُه في كلمات مصقولة ومنحوتة لا تأخذك إلاّ إلى الإدهاش، وذلك في رحلة…

القاضي حسن الحاج يسرد لـ"محكمة" محطّات من "المشاغبات" والمنازلات/علي الموسوي

كتب علي الموسوي: لم يكتف القاضي حسن الحاج بأن يكون في العام 1964 طليع أوّل دورة في تاريخ معهد الدروس القضائية بُعيد تأسيسه بموجب المرسوم رقم 10494، في 4 أيلول/سبتمبر من العام 1962، وإنّما أثبت جدارته في ميدان المحاكم وقصور العدل، من خلال…

القاضي جوزف القزّي يروي لـ"محكمة" وقائع قتل القاضي كسبار أمام عينيه وعدم استجوابه للسنيورة/علي…

كتب علي الموسوي: كاد جوزف القزّي أن يستظلّ المحاماة طوال العمر حتّى ولو لم يتقاض أتعابه المالية على دعاوى رابحة، وألاّ يدخل الجسم القضائي بتاتاً، وذلك بسبب إجحاف وزير العدل إميل تيّان المستند إلى قانون "الحظوة والنفوذ" المطرّز على قياس…

فخامة المحاماة تتجلّى في عصام كرم.. نقيب المرافعين في اللغة والظرف والقانون/علي الموسوي

كتب علي الموسوي: يحمل عصام كرم ذاكرة متوقّدة. فما أنّ تطلب منه موضوعاً ما في الأدب العربي والعالمي، أو الفلسفة، أو التاريخ، أو القانون، أو الظرف، أو اللُطف، حتّى يأتيك الجواب سريعاً شافياً وافياً وكافياً ومعزّزاً بالأدلّة المادية…

خاص"محكمة": جلال علامة ورث كتابة العدل عن والده وزادها أناقة بسمعته الطيّبة وزفّها لنجله يوسف/علي…

كتب علي الموسوي: إذا أتى الحديث على أسرة أوّل قاض من أبناء بلدة الغبيري في ساحل المتن الجنوبي في عهد الإمبراطورية العثمانية مصطفى علامة، فلا بدّ للمرء من أن يتوقّف مليّاً عند نجليه القاضي راغب مصطفى علامة، وكاتب عدل بيروت زكريا مصطفى علامة…
error: Content is protected !!