تهريب بضاعة في مجدل عنجر

0

في إطار متابعتها لملفّ عمليات التهرّب الجمركي، علمت "شعبة المعلومات" في قوى الأمن الداخلي بدخول شاحنة في 12 أيلول 2019 إلى الأراضي اللبنانية عبر نقطة المصنع الحدودية، محمّلة ببضاعة متنوّعة من ألبسة وأحذية وأدوات تجميل وأواني بلاستيكية، ووزن الشحنة يفوق ما هو مصرّح عنه في الإذن الجمركي، وأنّه سيتمّ العمل على تفريغ الحمولة في أحد المستودعات في بلدة مجدل عنجر البقاعية.
وفي اليوم التالي، وبناءً على إشارة القضاء المختص، دهمت قوّة من الشعبة المستودع المذكور، وضبطت الشاحنة أثناء محاولة تفريغ حمولتها.
وبنتيجة الاطلاع على الأذن الجمركي تبيّن أنّ زِنة البضاعة المصرّح عنها هي تسعة أطنان، وبعد وضع الشاحنة على الميزان الالكتروني تبيّن وجود زيادة 16 طناً من البضاعة غير المصرّح عنها، وذلك بهدف التهرّب الجمركي، وعدم دفع الرسوم المتوجّبة لإدخالها.
كما أوقفت الشعبة سائق الشاحنة، ومالك المستودع، وهما: اللبناني ب. ح. (مواليد عام 1976) والسوري ص. ع. (مواليد عام 1979) اللذين اعترفا بحسب بيان صادر عن شعبة العلاقات العامة في المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي، بما نسب إليهما، وأجري المقتضى القانوني بحقّهما، وسُلِّمت الشاحنة وحمولتها إلى مفرزة الجمارك المختصة، لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بشأنها.
"محكمة"- الاثنين في 2019/9/23

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!