خلاف فوري وراء جريمة القتل في بشري

0

قدّمت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة رواية عن الجريمة التي وقعت في بلدة بشري وذهب ضحيتها جوزيف طوق فقالت: "قرابة الساعة 16:45 من تاريخ 23-11-2020 وفي بلدة بشرّي، أقدم السوري م.ح. (مواليد عام ۱۹۹۳) على إطلاق عدّة عيارات نارية باتجاه أحد أبناء البلدة: جوزيف طوق (مواليد عام ۱۹۹۲) فأرداه قتيلاً.
على الفور، أُعطيت الأوامر للعمل على توقيف الفاعل بأسرع وقت ممكن، وخلال أقلّ من فترة ساعة، تمكّنت إحدى دوريات شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي من توقيفه في البلدة المذكورة. ضبطت عناصر الدورية في داخل منزله المسدّس الحربي المستخدم في الجريمة. بالتحقيق معه، اعترف بإطلاق النار وقتل المغدور، نتيجة حصول خلاف فوري بينهما، وبأنّه كان على خلاف سابق معه منذ حوالى السنة، حسب أقواله. كما اعترف بأنّه استحصل على المسدّس المستخدم في الجريمة منذ خمسة أشهر من السوري ق. ي. (مواليد عام ۱۹۹۰، متوارٍ عن الأنظار)، وذلك لقاء مبلغ مالي وقدره /120/ دولاراً أميركياً.
تمّ تعميم بلاغ بحث وتحرٍّ بحق ق. ي. المذكور، والتحقيق جارٍ بإشراف القضاء المختص.
"محكمة" – الجمعة في 2020/11/27

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!